الحلقة السابعة: المساءلة المحلية في اليمن

هذا البودكاست متوفر أيضاً في المنصات التالية:

مرحبًا بكم في الحلقة السابعة من بودكاست “كاليدوسكوب” للمركز اليمني للسياسات. استمعوا للنقاش وشاركونا أفكاركم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ما هي أولوياتنا في اليمن في عالم معولم؟ هل يمكن التوصل إلى توافق في الآراء، لا سيما بالنظر إلى التباين في السياسات والمواقف بين الحكومات وشركات القطاع الخاص والمجتمع المدني؟ وخصوصاً في المسائل المتعلقة بالتنظيم والمراقبة؟ لقد أدت الحرب في اليمن وجائحة كورونا التي سببت أزمة صحية عالمية، إلى إعادة إحياء هذه الأسئلة نظرًا للتوسع في الاستجابة الصحية في جميع أنحاء العالم للسيطرة الفعالة على الوباء ومعالجة آثاره الاقتصادية والاجتماعية. يبحث هذا النقاش موضوع مساءلة القطاع الخاص، وعمليات ضمان هذه المساءلة، وأهمية التنظيم والتنظيم الذاتي، ودور المسؤولية الاجتماعية للشركات، لتحديد أفضل السبل لمواجهة تحديات وباء كوفيد-19 في اليمن.

لنقاش هذا الموضوع انضم إلى ريمان الهمداني من المركز اليمني للسياسات، أرواد عبد الكريم قاسم، رئيسة مؤسسة تعايش للحقوق والتنمية، وهي ناشطة حقوقية وباحثة سياسية وصحافية، بالإضافة إلى وليد عبد الحفيظ ماجد، استشاري وخبير تدريب مع عدد من المنظمات الدولية والمحلية في مجالات متعددة أهمها: التنمية والسلام والأمن، الحوكمة والتعزيز المؤسسي لمنظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان والنوع الاجتماعي والتمكين السياسي للنساء والشباب.

Share on facebook
Share on Facebook
Share on twitter
Share on Twitter
Share on linkedin
Share on LinkedIn
النشرة البريدية للمركز اليمني للسياسات
تابعنا على شبكات التواصل الإجتماعي